Ramadan Campaign

دراسة: التطعيم يقلل مخاطر انتقال فيروس كورونا بنسبة 49%


كشفت دراسة جديدة من هيئة الصحة العامة في إنجلترا (PHE)، أن الأشخاص الذين تلقوا جرعات من اللقاح أقل عرضة لنقل العدوى بنسبة 49٪ لأفراد الأسرة مقارنة بأولئك الذين لم يتم تطعيمهم، بحسب موقع "only my health".

وقالت ماري رامزي رئيسة قسم التحصين في الصحة العامة بانجلترا: "في حين أن هذه النتائج مشجعة للغاية، حتى لو تم تطعيمك، فمن المهم حقًا أن تستمر في التصرف وكأنك مصاب بالفيروس".

وأضافت: "يجب تطعيم الجميع، وتجاهل الأخبار المحيطة بالآثار الجانبية للقاحات قم بتسجيل نفسك في حملة التطعيم، لن يقلل هذا من خطر الإصابة بالفيروسات في نفسك فحسب، بل سيؤمن أيضًا صحة أفراد عائلتك".


وتابعت: "ثبت أن التطعيم فعال في منع هذا الانتقال المنزلي وبالتالي تقليل عدد المصابين إلى النصف، عندما يتم تطعيم أفراد الأسرة، تقل احتمالية نقلهم الفيروس للآخرين حتى لو أصيبوا بالعدوى".

ويوفر اللقاح الحماية بعد 2-3 أسابيع من تناول الجرعة الثانية ويمكن التقاط العدوى بينهما، ومع ذلك، فإن التطعيم يقلل من شدة العدوى مما يجعلك أقل عرضة للإصابة بمضاعفات فيروس كورونا.


يذكر أن الموجة الثالثة من فيروس كورونا أدت إلى ارتفاع عدد الحالات بشكل كبير فى العالم، بسبب تجاهل الكثير العواقب الوشيكة لانتقال هذا الفيروس هذه المرة، حيث أصيبت أسر بأكملها بالفيروس.

المصدر: Onlymyhealth