7 أطعمة ومشروبات تسبب الحموضة المعوية.. منها النعناع والقهوة


هل تشعر بحرقة في المعدة بعد تناول بعض الأطعمة، قد يضطر الأشخاص الذين يعانون من الحموضة إلى محاربة أعراض مثل حرقة المعدة وحتى آلام المعدة الشديدة في بعض الأحيان.

عند تناول الطعام ، ينتقل من المريء إلى المعدة، ثم تقوم الغدد المعدية بتطوير حمض لهضم هذا الطعام، وعندما يكون هناك زيادة في إنتاج الحمض أكثر من اللازم ، فقد يؤدي ذلك إلى الشعور بحرقة في المعدة أو ألم في المعدة ، وهي علامات الحموضة.

الحموضة ، والتي تُعرف أيضًا باسم ارتداد الحمض ، وفقا لتقرير موقع " onlymyhealth " هي حالة صحية تظهر أعراضها الرئيسية في أسفل الصدر، ويعاني الكثير من الناس من مشاكل في الجهاز الهضمي وهذه مشكلة شائعة جدًا، ولكن ، إذا كنت تعاني من أي أعراض لارتجاع الحمض لأكثر من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع ، فقد تكون مصابًا بحالة صحية تسمى مرض الجزر المعدي المريئي (GERD).

أسباب حموضة المعدة

لذا يجب تجنب الإفراط في تناول الطعام المقلي والمشروبات الغازية والشاي والقهوة والشوكولاتة لتقليل الأعراض الشديدة لهذه الحالة، وقد يواجه الجميع تقريبًا مشكلة الحموضة في حياتهم في مرحلة ما، وتتراوح الأسباب من زيادة الوزن إلى حد الإفراط في تناول الأطعمة المالحة أو الحارة.

ويجب أن تكون على دراية بالعواقب قبل تضمين أي مواد غذائية في نظامك الغذائي، كما يجب موازنة أي شيء تأكله مع ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لتجنب أعراض الحرقة، ولكن ، إذا كنت تعاني من ارتجاع المريء ، فهناك دائمًا بعض الأطعمة التي يمكن أن توفر الراحة بدون أي دواء.

الأطعمة التي تسبب الحموضة المعوية

تتميز الحموضة المعوية بأنها إحساس مؤلم وحرقان يحدث في منطقة أسفل الصدر، ويلعب النظام الغذائي دورًا مهمًا في الحموضة المعوية، وهناك العديد من الأطعمة التي يمكن أن ترخي العضلة العاصرة للمريء والتي تساعد الطعام على الانتقال إلى المريء وتؤدي إلى حرقة المعدة

إليك 7 أطعمة يمكن أن تسبب حرقة المعدة ويجب تناولها باعتدال:

1. البصل

يعتبر البصل من أكثر الأطعمة شيوعًا التي يمكن أن تسبب حرقة المعدة لدى الناس، ويسبب تناول البصل الخام في الطعام إلى زيادة ارتداد الحمض في أجسامنا، حيث يحتوي على ألياف معينة قابلة للتخمر تعمل على إرخاء العصارة الموجودة في المريء، مما يؤدي إلى حدوث حرقة شديدة في بعض الأحيان، ومن الجيد تناول هذه الخضار ولكن تجنب تناولها نيئة أو بكميات كبيرة.

2. الشوكولاتة

من المحبط للغاية معرفة أنه حتى الشوكولاتة مدرجة في القائمة ولكن الشوكولاتة تحتوي على مواد كيميائية معينة مشابهة للشاي والقهوة مثل الكافيين والثيوبرومين، والتي يمكن أن تسبب حرقة المعدة، يحدث الارتجاع الحمضي عادةً عندما يتم استرخاء العصارة وتهرب العصائر إلى المريء، لذلك ، يجب أن تأكل الشوكولاتة أو الشوكولاتة التي تحتوي على أطعمة مرة واحدة كل فترة.

3. عصائر الحمضيات

تشمل ثمار الحمضيات البرتقال والليمون والجريب فروت وغيرها ، وهذه الثمار حمضية بطبيعتها، ينصح بتجنبها لأنها قد تؤدي إلى الحموضة المعوية ، لذلك يجب إضافة بعض الماء إلى العصير، فيمكن أن تسبب العصائر المركزة عادة ارتجاعًا حمضيًا ، خاصةً أولئك الذين لديهم تاريخ من القرح والحموضة.

4. القهوة

تسبب القهوة الحموضة عند تناولها بكميات زائدة، ويمكن أن يؤدي أيضًا إلى تفاقم الموقف إذا كان الشخص يعاني بالفعل من تفاعل ارتجاع الحمض، وتشير بعض الدراسات أيضًا إلى أن الكافيين يزيد من مستويات الحموضة لديك على الفور مما قد يؤدي إلى ثقل في المعدة وحرقة في المعدة، لذا يجب أن تتناول كوبًا من ماء الليمون الفاتر لإعادة درجة الحموضة في معدتك إلى وضعها الطبيعي.

5. النعناع

من المدهش بعض الشيء أن تكون هذه العشبة موجودة في قائمة الأطعمة المسببة للحموضة المعوية، حيث يُعتقد أن لها تأثيرًا مُبردًا ومُهدئًا على الجهاز الهضمي، ولكن وفقًا لبعض الدراسات ، يُقال أن النعناع يهيّج بطانة المريء، إذا كنت تشعر أن النعناع يجعل حرقة المعدة أسوأ ، فمن الأفضل تجنبها تمامًا.

6. الأطعمة الحارة

تميل الأطعمة الحارة أو الساخنة إلى زيادة حرقة المعدة ، حيث تحتوي الأطعمة الحارة على مركب يسمى الكابسيسين، والذي يبطئ عملية الهضم في أمعائنا، وهذا يعني أن الطعام الذي نتناوله سيبقى لفترة طويلة في معدتنا وهو عامل خطر كبير لحرقة المعدة. قد تؤدي الأطعمة الحارة إلى تهيج المريء الملتهب بالفعل.

7. المشروبات الغازية

المشروبات الغازية هي أيضًا مشروبات شائعة يمكن أن تسبب الحموضة المعوية، وتشير بعض الأبحاث إلى أن هذه المشروبات يمكن أن تساعد في إرخاء العضلة العاصرة للمريء، وبالتالي زيادة مستويات حمض المعدة الذي يعد عامل خطر للإصابة بحرقة المعدة.

المصدر: اليوم السابع