لعشاق "البيتزا".. خطوات بسيطة تقلل "الأضرار"


يحرص الناس على مراعاة نظام غذائي صحي، حتى يحافظوا على لياقتهم، أو لتفادي الأمراض الخطيرة التي تنجم عن السمنة وزيادة الوزن، لكن هذه المقاومة تنهار في بعض الأحيان أمام بعض الوجبات الشهية.


وتلقى بعض الوجبات المشبعة بالدهون مثل البرغر والبيتزا والبطاطس المقلية، إقبالا كبيرا، وسط تساؤلات حول الطرق الممكنة لخفض الضرر، ما دام الابتعاد عنها بشكل كامل أمرا صعبا.


وتشير التقديرات إلى أن قطعة واحدة متوسطة من بيتزا "بيبيروني"، مثلا، تحتوي على 311 سعرة حرارية، وهو رقم كبير، والأدهى من ذلك، أنها تضم 13.5 غرامات من الدهون، منها 5.5 غرامات مشبعة، إضافة إلى 720 غراما من الصوديوم.


وبحسب موقع "فود نيتوورك"، فإن بعض الخطوات بوسعها أن تجعل البيتزا أقل ضررا، وأولى النصائح، أن يتم تحضير عجينة البيتزا من القمح الكامل، لأن هذا يمد الجسم بعناصر مغذية مهمة مثل الألياف والبروتين.


أما النصيحة الثانية فهي استخدام أجبان أقل دسما، مثل جبن "الموتزاريلا" ذي الدسم المنزوع نسبيا، أو جبن "البارميزان" القليل الدسم.


ولجعل البيتزا أقل ضررا، يمكن تعويض اللحوم والنقانق واللحم المقدد "البيكون"، بعناصر غذائية أفضل مثل الفطر "المشروم".


أما في حال كنت مصرا على إضافة من اللحم، فمن الأفضل أن تضع لحما قليل الدهن، فضلا عن تقديم الوجبة مع سلطة صحية لأنها ستساعد على الشعور بالشبع وعدم تناول قطع كثيرة.


ويوصي خبراء الصحة بالإكثار من الخضراوات فوق عجينة البيتزا، لأنها تحتوي على عدد من الفيتامينات، كما ينبغي على من يأكل البيتزا أن ينتبه أيضا إلى الكمية التي يأكلها، لأن الناس غالبا ما يكثرون ويضيفون صلصات "الكاتشب" و"المايونيز".


وبما أن صلصة البيتزا التي نضعها فوق العجينة تضم نسبة عالية من الصوديوم والمواد الحافظة، فمن الأفضل أن نحضر الصلصة في البيت حتى تكون طرية وأكثر فائدة من الناحية الصحية.


أما المشروبات الغازية فيوصي الخبراء بالابتعاد عنها، لأنها تضم نسبة عالية من السكر، ومن الأفضل أن يتناول محبو البيتزا وجبتهم إلى جانب سلطة فقط.


لكن تناول بيتزا بهذه المواصفات يتطلب تحضيرها في البيت، لأن ما يباعُ في الخارج قد لا يراعي كافة هذه النصائح، لاسيما عندما يكون المنتج رخيص الثمن.


المصدر: سكاى نيوز عربية