خبراء يحذرون: الجوع أخطر على العالم من كورونا


يتجه العالم إلى أزمة جوع غير مسبوقة وتشير تقديرات إلى أن عدد الوفيات بسبب الجوع الناجم عن كورونا سيزيد عن عدد الوفيات بالفيروس. وقد يصل عدد الذين يعانون من نقص التغذية في العالم بحلول 2030 إلى حوالي 909 ملايين إنسان.

بحسب تقديرات منظمة أوكسفام الخيرية الدولية، فإنه بنهاية العام الحالي (2020) سيصل عدد الأشخاص الذين يتوفون نتيجة الجوع المرتبط بتداعيات جائحة كورونا في العالم إلى 12 ألف شخص يومياً، وهو ما يزيد عن عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة بالفيروس.

ويقول نيت موك، الرئيس التنفيذي لمنظمة "وورلد سنترال كيتشن" الخيرية: "هذه الجائحة أظهرت بشكل حقيقي مدى الشروخ في النظام العالمي ومن أين يبدأ انهياره".

ويتوقع الخبراء وفاة أكثر من 132 مليون شخص بسبب الجوع في العالم خلال العام الجاري، وهو ما يزيد عن التقديرات السابقة.

 

المصدر: DW