Deal of the day

5 هرمونات تؤثر على وزن الجسم وتسبب السمنة.. منها هرمون التوتر


يتم تحديد مدى سرعة التخلص من الكيلوجرامات من خلال مخطط النظام الغذائي الخاص بك أو الرياضة فقط، فهناك الكثير من العوامل الأخرى التي تلعب دورًا حاسمًا عندما يتعلق الأمر بالتخلص من الكيلوجرامات الزائدة، ومنها الهرمونات، حيث تؤثر الهرمونات على مزاجك، وعملية التمثيل الغذائي، والشهية، وفي النهاية تؤثر على وزنك، لذا يجب عليك أيضًا موازنة هرموناتك للحصول على نتائج أسرع في إنقاص الوزن، في هذا التقرير نتعرف على أبرز 5 هرمونات قد تؤثر على عملية فقدان الوزن، وفقاً لموقع "تايمز أوف إنديا".


أبرز 5 هرمونات قد تؤثر على عملية فقدان الوزن


الأنسولين

الأنسولين هو هرمون يفرزه البنكرياس وهو مسؤول عن تنظيم مستوى السكر في الدم عندما يكون وزنك زائداً، فإن مستويات الأنسولين في الجسم تنقطع عن التوازن، مما يجعل من الصعب عليك التخلص من الكيلوجرامات علاوة على ذلك ، إذا واصلت تناول الأطعمة المكررة، فيجب على البنكرياس أن يعمل بجد أكبر لإنتاج المزيد من الأنسولين لإزالة السكر من الجسم، وينتهي الأمر بالهرمونات في النهاية بتخزين السكر الزائد على شكل دهون.


لموازنة مستوى الأنسولين لديك، قم بخفض السكر من نظامك الغذائي، وقم بتضمين المزيد من الأطعمة الغنية بالبروتين في نظامك الغذائي.


الكورتيزول 

الكورتيزول هو هرمون التوتر الذي ينتجه الجسم عندما نكون تحت ضغط كبير، يرتبط هذا الهرمون بالأنسولين بل وحتى هرمون التوتر الخفيف إلى المعتدل، مما يؤدي إلى ارتفاع مستوى الأنسولين في الدم مما يجعل من الصعب التخلص من الكيلوجرامات كما أن ارتفاع هرمونات التوتر يجعل جسمك يخزن الدهون الحشوية حول أعضائك الداخلية، مما يؤدي إلى انتفاخ البطن.


التأمل والنوم الهادئ لمدة 8 ساعات طريقتان سهلتان للتحكم في مستوى الكورتيزول لديك.

هرمون الجريلين 

الجريلين ، المعروف أيضًا باسم هرمون الجوع، تفرزه المعدة عندما تكون فارغة ترسل الهرمونات إشارة إلى منطقة ما تحت المهاد تخبرك بتناول الطعام يكون مستوى الهرمون هو الأعلى على معدة فارغة ثم ينخفض لاحقًا ولكن وجد أن مستوى الجريلين في الأشخاص الذين يعانون من السمنة لا ينخفض كثيرًا بعد تناول الطعام.


يعد تجنب السكر وتناول المزيد من الأطعمة الغنية بالبروتين بعضًا من طرق إدارة هذا الهرمون.


الليبتين 

يتم إنتاج اللبتين من الخلايا الدهنية في الجسم وهو مسؤول عن تقليل الجوع وجعلك تشعر بالشبع يرسل هذا الهرمون إشارة إلى الدماغ بأنه يتم تخزين كمية كافية من الدهون ويمنعك من الإفراط في تناول الطعام لكن في الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة ، لا تعمل الهرمونات كما ينبغي.


لا يحصل الدماغ على إشارات للتوقف وينتهي الأمر بالشخص أن يأكل أكثر سببان محتملان لذلك هما ارتفاع مستويات الأنسولين والالتهاب في منطقة ما تحت المهاد.


للسيطرة على هرمون الليبتين ، يجب على المرء تناول الأطعمة المضادة للالتهابات ، وممارسة الرياضة بانتظام واتباع جدول النوم الجيد.

الإستروجين 

الإستروجين هو هرمون مسؤول عن تطور الخصائص الجنسية الأنثوية يمكن أن تؤدي كل من مستويات الإستروجين العالية والمنخفضة جدًا إلى زيادة الوزن.
ووجد أن مستوى الهرمون أعلى عند النساء البدينات مقارنة بالنساء ذوات الوزن الطبيعي لإدارة مستوى هرمون الاستروجين ، من المهم إجراء تغييرات ضرورية في نمط الحياة.


يمكن أن تساعد ممارسة الرياضة اليومية وتناول الخضار الورقية والغنية بالألياف على التحكم في مستوى هرمون الاستروجين.

المصدر: اليوم السابع