Ramadan Campaign

5 أطعمة تساعد في استعادة حاسة الشم والذوق للمتعافين من كورونا


لا يزال فقدان حاسة الشم والتذوق من أكثر الأعراض المزعجة المرتبطة بفيروس كورونا، والأمر المحزن هو أنه من بين جميع الأعراض، فإن فقدان حاسة الشم والذوق المرتبط بفيروس كورونا قد يستغرق وقتًا طويلاً للتعافي ولا يوجد علاج نهائي له، في هذا التقرير جمعنا أبرز الأطعمة التي تساعد في استعادة حاستى الشم والتذوق في وقت أسرع، بحسب موقع "تايمز أوف إنديا".


وقال الأطباء إن فقدان حاسة الشم شيء يصعب التعامل معه ويمكن أن يجهد المريض نفسيًا، وبطبيعة الحال، فإن استعادة حاسة الشم والذوق أمر بالغ الأهمية، بغض النظر عن الوقت الذي يستغرقه ذلك.


وعلى الرغم من عدم وجود علاج مثبت للتعامل مع هذه الأعراض، فقد جاءت بعض الأطعمة كطرق مجربة تساعدك على استعادة حاسة التذوق والشم لديك والتعافي بشكل أسرع:


أطعمة تساعد في استعادة حاسة الشم والذوق للمتعافين من كورونا


1- بذور الكمون الملوكي

يعتبر استخدام بذور الأجوين أو بذور الكاروم أو الكمون الملوكي علاجًا موثوقًا به لمحاربة نزلات البرد والحساسية، حيث إن التوابل الهندية ذات المذاق المر تقلل تراكم المخاط على الصدر وفي نفس الوقت تعمل على تحسين أداء الحواس الشمية وقدرة الشخص على الشم.


يقترح أحد العلاجات المنزلية لف ملعقة من بذور الكاروم في قطعة قماش أو منديل ثم استنشاق الرائحة أثناء التنفس بعمق، يمكن تجربة ذلك عدة مرات في اليوم.


2- الثوم

ظهر الثوم كعلاج قوي مضاد للفيروسات ومُعزز للمناعة أثناء الوباء، وتشير الأبحاث إلى أن الثوم قد يحتوي أيضًا على خصائص تعمل على تهدئة التورم والالتهاب حول ممر الأنف، وتسهيل التنفس، وفي النهاية ، تساعد في استعادة حاسة الشم والذوق بشكل أسرع.


بينما قد لا يتم استنشاق الثوم، يمكنك تناول مزيج ساخن من فصوص الثوم المطحون والماء يمكن أيضًا إضافة عصير الليمون، وهو أيضًا علاج مضاد للبرد، إلى المشروب للحصول على فوائد إضافية.


3- الفلفل الأحمر المسحوق أو الفلفل الحار 

قد تكون التوابل الحارة مثل الفلفل الحار أو مسحوق الفلفل الحار مفيدة في استعادة حاسة الشم المفقودة.


في حين أن هذا ليس علاجًا مدعومًا علميًا، تكمن الفوائد في المكون القوي الموجود في الكابسيسين، والذي يقال إنه "ينظف" بشكل فعال الأنف المسدود، وينشط الحواس ويحسن أداء الحواس الشمية كما أنه مفيد للغاية في التخلص من نزلات البرد.
تأكد من خلطه بكوب من الماء أو إضافة عامل تحلية مثل العسل قبل الاستخدام.


4- رائحة الزيوت العطرية

يعد التدريب على الرائحة علاجًا قويًا "لإعادة توصيل" الدماغ لشم الروائح وإعادة حاسة الشم والذوق إلى المسار الصحيح. يوصي العديد من ممارسي العلاج بالروائح والمتخصصين مرضى كورونا بتجربة التدريب على حاسة الشم - أي شم أربعة زيوت أساسية مختلفة (الورد والقرنفل والليمون وزيوت الأوكالبتوس) لمدة 20-40 ثانية لكل منهما، مرتين أو ثلاث مرات في اليوم حتى لو بدت بعض الروائح مشوهة ، لا تثبط عزيمتك لأن هذا ليس نادرًا.


يمكن أيضًا شم الروائح الروتينية، مثل المنتجات اليومية مثل الشامبو والصابون وتوابل الطهي أثناء التعافي - حتى لو لم تعمل على الفور، فقد تساعدك فقط على استعادة إحساس فقدان حاسة الشم لديك في وقت سابق.


5- زيت الخروع

زيت الخروع عامل قوي للغاية مليء بالخصائص المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات، وقد استخدمه الأشخاص الذين يعانون من أعراض التهاب الجيوب الأنفية المتكررة والحساسية لتقليل نمو الزوائد الأنفية كما أنها مفيدة جدًا في التخفيف من أعراض السعال والبرد وإعادة حاسة الشم إلى حد ما لكن يجب سؤال الطبيب قبل استخدام أي وصفات طبية للتأكد أنها تناسب حالتك.


المصدر: اليوم السابع