بدون تلف.. طريقة حفظ النعناع لـ3 أسابيع في الثلاجة


أوراق النعناع الخضراء من أكثر الخضروات التي يلجأ إليها أغلبية الأفراد، لأنه يضفي مذاقا شهيا في الطعام أو في الشاي، ولكن المشكلة الكبرى التى تواجه ربات البيوت هي كيفية حفظه بخطوات سهلة وبسيطة دون أن يفسد وتذبل أوراقه ويتغير لونه  ورائحته.


الطريقة الصحيحة لحفظ أوراق النعناع بخطوات سهلة وبسيطة للاستفادة به لأطول فترة ممكنة:

- عند شراء أوراق النعناع اتركيها حتى تجف.

- قومي بإحضار برطمان نظيف ومعقم جيدًا واتركيه حتى يجف، ضعي أوراق النعناع بداخله بدون غسيل.

- الخطوة الأخيرة التي تحافظ علة بقاء أوراق النعناع لأطول فترة ممكنة وضع ملعقتين من "الأستلس" بداخل البرطمان لامتصاص الرطوبة.

- يمكن استخدام هذه الطريقة في حفظ كافة الخضروات الورقية لأطول مدة ممكنة.

أثبت الدراسات أن النعناع يعمل على زيادة افراز ونشاط الغدد اللعابية والانزيمات الهاضمة مما يساعد الجهاز الهضمي في عملية الهضم، ويساعد في علاج حالات عسر الهضم.

يعتبر النعناع فاتحاً للشهية ولهذا فهو متعارف عليه كمقبلات ويدخل في العديد من أطباق الطهي.

كما أشارت الألحاث بأنه له دور في علاج مشاكل القولون العصبي عند كل من الاطفال والبالغين وتخفيف أعراضه.

من فوائد النعناع أنه مهدئًا لالام المغص و تقلصات المعدة، ويساعد في التغلب على الحموضة ويتخلص من انتفاخ البطن.

ويعتبر النعناع مطهر ومضاد للالتهابات، كما أنه يعمل على تعزيز صحة الفم ومحاربة رائحته الكريهة ومنعش للنفس، ويساعد على محاربة البكتيريا المسؤولة عن تسوس الاسنان، ولهذا يستخدم في المعاجين وغسول الفم.

أثبت الدراسات أن النعناع يعمل على زيادة افراز ونشاط الغدد اللعابية والانزيمات الهاضمة مما يساعد الجهاز الهضمي في عملية الهضم، ويساعد في علاج حالات عسر الهضم.

يعتبر النعناع فاتحاً للشهية ولهذا فهو متعارف عليه كمقبلات ويدخل في العديد من أطباق الطهي.

كما أشارت الأبحاث بأنه له دورًا في علاج مشاكل القولون العصبي عند كل من الاطفال والبالغين وتخفيف أعراضه.

من فوائد النعناع أنه مهدئًا لالام المغص و تقلصات المعدة، ويساعد في التغلب على الحموضة ويتخلص من انتفاخ البطن.

ويعتبر النعناع مطهر ومضاد للالتهابات.

يعمل النعناع على تعزيز صحة الفم ومحاربة رائحته الكريهة ومنعش للنفس.

يعمل النعناع على محاربة البكتيريا المسؤولة عن تسوس الاسنان، ولهذا يستخدم في المعاجين وغسول الفم.

ساعد النعناع على محاربة العدوى عن طريق الفم .
تظهر الأبحاث أن تناول زيت النعناع كعلاج عشبي قد يكون مفيدًا أيضًا حيث يحتوي زيت النعناع على مركب يسمى المنثول، والذي يعتقد أنه يساعد في تخفيف أعراض القولون العصبي من خلال تأثيرات الاسترخاء على عضلات الجهاز الهضمي.

قد يكون النعناع فعالًا أيضًا في تخفيف مشاكل الجهاز الهضمي الأخرى مثل اضطراب المعدة وعسر الهضم حيث أظهرت دراسات متعددة أن الطعام يمر عبر المعدة بشكل أسرع عندما يأخذ الناس زيت النعناع مع وجبات الطعام، مما قد يخفف أعراض هذا النوع من عسر الهضم.

أظهرت دراسة سريرية على الأشخاص الذين يعانون من عسر الهضم أن مزيجًا من زيت النعناع وزيت الكراوية المأخوذ في كبسولات له تأثيرات مشابهة للأدوية المستخدمة لعلاج عسر الهضم.

المصدر: بوابة أخبار اليوم