Deal of the day

الفقر والغناء مرتبطان بسوء التغذية


تواجه معظم الأمهات مشكلة سوء التغذية بسبب اتباع العادات الخاطئة، التي تؤثر على أبنائهن بصورة كبيرة، ولا يرتبط الأمر بالغنى أو الفقر ولكن بالفهم والتوعية. 

أكد الدكتور كريم جمال أخصائي التغذية العلاجية أن الغنى والفقر يرتبطان بسوء التغذية عند الأطفال، لأن النوع الأول يعتمد على الوجبات السريعة «الفاست فود» التي تسبب السمنة المفرطة وزيادة الوزن والإصابة بالسكرى، والآخر يتسبب في الأنيميا وفقر الدم.

وأضاف جمال أن الوجبة المثالية للطفل تتمثل في اعتماده على الفواكه والخضروات بصورة كبيرة، وتجنب تناول النشويات والسكريات بشكل مستمر حتى لا يتأثر بالسمنة، ناصحاً الأطفال بممارسة الرياضة وتناول الأغذية الطازجة والبعد عن المعلبات والمواد الحافظة.   


يذكر أن 17 أكتوبر هو اليوم العالمى للقضاء على الفقر، للإلقاء النظر على الطبقات الفقيرة وتلبية احتياجاتهم الضرورية للتمتع بحياة كريمة.


ويعود الاحتفال باليوم الدولي للقضاء على الفقر إلى عام 1987، حينما اجتمع ما يزيد على 100 ألف شخص تكريماً لضحايا الفقر المدقع والعنف والجوع، وذلك في ساحة تروكاديرو بباريس، التي وقع فيها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان عام 1948، وقد أعلنوا أن الفقر يعد انتهاكاً لحقوق الإنسان وأكدوا الحاجة إلى التضافر بغية ضمان احترام تلك الحقوق.


المصدر: بوابة أخبار اليوم