دراسة: تناول المزيد من الفاكهة والخضروات يرتبط بتقليل التوتر


أظهر بحث جديد من جامعة إديث كوان (ECU) بأستراليا، أن تناول نظام غذائي غني بالفواكه والخضراوات يرتبط بضغط أقل.

وفحصت الدراسة العلاقة بين تناول الفاكهة والخضراوات ومستويات التوتر لدى أكثر من 8600 أسترالي تتراوح أعمارهم بين 25 و91 مشاركًا في الدراسة الأسترالية لمرض السكري والسمنة ونمط الحياة (AusDiab) من معهد بيكر للقلب والسكري.

وكشفت النتائج وفقا لموقع "medical" أن الأشخاص الذين تناولوا 470 جرامًا على الأقل من الفاكهة والخضراوات يوميًا لديهم مستويات إجهاد أقل بنسبة 10٪ من أولئك الذين تناولوا أقل من 230 جرامًا، وتوصي منظمة الصحة العالمية (WHO) بتناول ما لا يقل عن 400 جرام من الفاكهة والخضروات يوميًا.

وقالت باحثة من معهد أبحاث التغذية في ECU، إن الدراسة تقوي الصلة بين الأنظمة الغذائية الغنية بالفواكه والخضراوات والرفاهية العقلية.

وأضافت: "وجدنا أن الأشخاص الذين يتناولون كميات أكبر من الفاكهة والخضراوات يكونون أقل إجهادًا من أولئك الذين يتناولون كميات أقل، ما يشير إلى أن النظام الغذائي يلعب دورًا رئيسيًا في الصحة العقلية".

وفقًا للباحثين، فإن بعض الإجهاد يعتبر أمرًا طبيعيًا، لكن التعرض طويل المدى يمكن أن يؤثر بشكل كبير على الصحة العقلية.

ويمكن أن يؤدي الإجهاد طويل الأمد وغير المُدار إلى مجموعة من المشكلات الصحية بما في ذلك أمراض القلب والسكري والاكتئاب والقلق، لذلك نحتاج إلى إيجاد طرق للوقاية وربما التخفيف من مشاكل الصحة العقلية في المستقبل".

وقد أظهرت الدراسات السابقة الصلة بين استهلاك الفاكهة والخضروات والإجهاد لدى البالغين الأصغر سنًا، ولكن هذه هي المرة الأولى التي نشهد فيها نتائج مماثلة بين البالغين من جميع الأعمار".

وتحتوى الخضروات والفواكه على عناصر غذائية مهمة مثل الفيتامينات والمعادن والفلافونيدات والكاروتينات التي يمكن أن تقلل الالتهاب والإجهاد التأكسدي وبالتالي تحسين الصحة العقلية".

وتؤكد نتائج الدراسة أنه من المهم للناس اتباع نظام غذائي غني بالفواكه والخضراوات لتقليل التوتر.

المصدر: اليوم السابع