لمتبعي الدايت.. 5 بدائل صحية للأرز الأبيض


يعتبر الأرز الأبيض من الأطعمة التي تتعارض مع أنظمة الدايت، نظرًا لمحتواه العالي من الكربوهيدرات البسيطة، التي تزيد من الشعور بالجوع بعد فترة وجيزة من تناوله، نتيجة الاضطرابات التي تسببها لمستويات السكر بالدم.

نستعرض فيما يلي البدائل الصحية للأرز، وفقًا لموقع "Healthline".

الكينوا

يحتوي نصف كوب من الكينوا (92 جرام) على 4 جرامات من البروتين، أي ضعف الجرعة الموجودة في نفس الكمية من الأرز، بالإضافة إلى الأحماض الأمينية التي تلعب دورًا كبيرًا في بناء وتقوية العضلات.

وتعد الكينوا من المصادر الغنية بالمعادن، مثل النحاس والماغنسيوم اللذين يمثلان أهمية كبيرة لصحة العظام، فضلًا عن قدرتهما في الحفاظ على مستويات الطاقة بالجسم.

الشعير

يعتبر الشعير من الخيارات الغذائية الصحية لمبتعي الدايت، ويرجع السبب إلى احتوائه على الألياف الغذائية التي يفتقدها الأرز.

ويتميز الشعير أيضًا بانخفاض سعراته الحرارية، حيث يحتوي نصف كوب منه على 100 سعرة فقط. وتوفر نفس الكمية أكثر من 10% من الجرعة اليومية التي يحتاجها الجسم من النياسين والزنك والسيلينيوم.

لسان العصفور

يحتوي لسان العصفور المصنّع من القمح الكامل على نسبة عالية من الألياف والبروتين أكثر من الأرز، ومع ذلك، ينبغي على متبعي الدايت ألا يتناولوه بكميات كبيرة، لارتفاع سعراته حرارية. 

الفريك

يمكن لمتبعي الدايت استبدال الأرز بالفريك، لأن 40 جرامًا منه يوفر للجسم 8 جرامات من البروتين و4 جرامات من الألياف، بالإضافة إلى 8% من الاحتياج اليومي لمعدن الحديد، الذي يساعد على إنتاج هيموجلوبين الدم المسئول عن نقل الأكسجين إلى جميع الأعضاء الحيوية.

البرغل

عادةً ما يوصي خبراء التغذية بتناول البرغل بدلًا من الأرز الأبيض عند اتباع الدايت، نظرًا لغناه بالألياف التي تساعد على الشعور بالشبع، كما يتميز باحتوائه على 76 سعرة حرارية فقط في كل 91 جرامًا منه.


المصدر: موقع الكونسلتو