Deal of the day

فوائد مذهلة للبلح الأحمر تجعله فاكهتك المفضلة في فصل الصيف


يعتبر البلح الأحمر أو كما يسميه المصريين بـ"البلح الزغلول" من الفواكه التي يتميز بها فصل الصيف، ورغم الصعوبة التي يواجهها معظم الأشخاص عند مصغه وبلعه، ولكن لا خلاف على أنه يحتوي على العديد من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الإنسان.

في السطور التالية، نستعرض فوائد البلح الأحمر على الصحة العامة، وفقًا لموقع "Health line".

1- مضاد للسرطان

يتميز البلح الأحمر باحتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، التي تساهم في الوقاية من السرطان، وذلك عن طريق مكافحة الجذور الحرة بجسم الإنسان، والتي تتسبب في تلف الخلايا والحمض النووي.

2- مفيد لصحة الجهاز الهضمي

يحتوي البلح الأحمر على نسبة عالية من الألياف، وهي من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الجهاز الهضمي، إذ تساعد على تحسين حركة الأمعاء وتسهيل عملية الهضم وتقليل فرص الإصابة بالاضطرابات الهضمية، مثل الإمساك والانتفاخ والغازات.

3- مناسب للرجيم

يعد البلح الأحمر من الخيارات الغذائية المناسبة لمتبعي الدايت، فهو من الفواكه منخفضة السعرات، حيث يحتوي كل 100 جرام على 79 سعرة حرارية فقط، فضلًا عن محتواه العالي من الألياف التي تساعد على الشعور بالشبع والامتلاء لفترة طويلة.

4- تعزيز صحة الدماغ

يمثل البلح الأحمر أهمية كبيرة لصحة الدماغ، لاحتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة التي تساعد على تعزيز الوظائف الإدراكية وحماية خلايا المخ من التلف، ومن ثم الوقاية من أمراض الضمور البقعي المرتبطة بالتقدم في العمر، مثل الخرف.

وأثبتت بعض الدراسات أن البلح الأحمر يقلل من تراكم لويحات الأميلويد المسببة للإصابة بألزهايمر في الدماغ.

5- الحد من هشاشة العظام

يساعد البلح الأحمر على تقوية العظام وحمايته من الإصابة بالهشاشة، بفضل محتواه العالي من الفسفور والكالسيوم، وكلاهما من المعادن المفيدة لصحة العظام والمفاصل.

6- تحسين جودة النوم

ينصح خبراء التغذية بتناول البلح الأحمر قبل الخلود للنوم بفترة وجيزة، للاستفادة من مركبات الفلافونيدات المتوفرة به، والتي تساعد على الاسترخاء وتهدئة الأعصاب ومقاومة الأرق.

7- إمداد الجسم بالطاقة

تساعد السكريات الموجودة بالبلح الأحمر على إمداد الجسم بالطاقة والحيوية اللازمتين لأداء الأنشطة اليومية دون الشعور بالتعب، ولهذا السبب، ينصح الأطباء بإدراجه في وجبة الإفطار أو تناوله كوجبة خفيفة في منتصف اليوم.

8- الوقاية من الأنيميا

يساعد البلح الأحمر على الوقاية من الأنيميا، لاحتوائه على نسبة عالية من معدن الحديد الذي يساهم في إنتاج الهيموجلوبين المسئول عن نقل الأكسجين بالدم إلى جميع أعضاء الجسم.

9- تقوية المناعة

يلعب البلح الأحمر دورًا فعالًا في تقوية الجهاز المناعي، بفضل محتواه المرتفع من فيتامين سي، الذي يساعد على تعزيز قدرة الجسم على مكافحة مسببات الأمراض، مثل الفيروسات والبكتيريا.

10- فاكهة صحية لأصحاب الأمراض المزمنة

تساهم الألياف المتوفرة في البلح الأحمر في ضبط نسبة السكر بالدم، ولكن ينبغي على مرضى السكري عدم الإفراط فيه، حتى لا يكون لمحتواه العالي من السكريات تأثيرات سلبية على مستويات الجلوكوز لديهم.

ويساعد البلح الأحمر على ضبط ضغط الدم، لاحتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم، الذي يساعد على تنشيط الدورة الدموية والحفاظ على مرونة الشرايين ومنع احتباس السوائل بالجسم.

ويوفر البلح الأحمر حياة آمنة لمرضى القلب، نظرًا لاحتوائه على مادة البوليفينول التي تساعد على حماية خلايا القلب والأوعية الدموية من التلف، بالإضافة إلى معدن البوتاسيوم الذي يساهم في تقوية عضلة القلب، والألياف الغذائية التي تعمل على خفض نسبة الكوليسترول الضار بالدم.

 

المصدر: موقع الكونسلتو