توصيات الاتحاد الفيدرالى للسكر لاتباع نظام غذائى صحى لمريض السكر فى رمضان


تعتبر بعض الفئات على درجة عالية جداً من الخطورة للصيام فى رمضان، لذلك أصدر الاتحاد الفيدرالى للسكر تنبيهات لهذه الفئات نظرا للخطورة الإضافية المحتملة بسبب فيروس كورونا المستجد: وهم المرضى الذين يعانون من ارتفاع السكر في الدم، والمرضى الذين تعرضوا لزيادة الحموضة فى الدم خلال الأشهر الثلاثة الماضية، من مرضى القلب والكلى، والمرضى المصابون بأى نوع من الالتهابات (الرئة أو الأقدام)، كبار السن خاصة الذين يعانون من مشاكل، كل المصابين بأمراض أخرى حادة إسهال، حرارة، قىء، إعياء عام.

توصيات الاتحاد الفيدرالى للسكر لاتباع نظام غذائى صحى لمريض السكر فى رمضان:


أولا: اختيار الماء بدلًا من عصير الفاكهة أو الصودا أو غيرها من المشروبات المحلاة بالسكر.

ثانيا: احرص على تناول 3 حصص على الأقل من الخضروات كل يوم، بما فى ذلك الخضروات الورقية، مع الحرص على تناول ما يصل إلى 3 حصص من الفاكهة الطازجة كل يوم.

ثالثا: اختيار المكسرات أو قطعة من الفاكهة الطازجة أو الزبادى غير المحلى كوجبة خفيفة بين الإفطار والسحور.

رابعا: اختيار اللحوم الخالية من الدهون أو تناول اللحوم البيضاء مثل الدواجن، أو المأكولات البحرية بدلاً من اللحوم الحمراء أو المصنعة.

خامسا: اختيار زبدة الفول السودانى بدلًا من الشوكولاتة أو المربى.

سادسا: اختيار الخبز أو الأرز أو المكرونة المصنوع من الحبوب الكاملة بدلاً من الخبز الأبيض أو الأرز أو المكرونة.

سابعا: اختيار الدهون غير المشبعة "زيت الزيتون أو أو زيت الذرة أو زيت عباد الشمس" بدلاً من الدهون المشبعة السمن أو الدهون الحيوانية أو زيت جوز الهند أو زيت النخيل.

وأضاف الاتحاد الفيدرالى الدولى للسكر، يرتبط الصيام خلال شهر رمضان بتقليل إجمالى وقت النوم، والشعور بزيادة النعاس أثناء النهار، كما أظهرت العديد من الدراسات انخفاضًا مضاعفًا فى حساسية الأنسولين خلال شهر رمضان، كما لوحظ انخفاض مستويات البروتين الدهنى منخفض الكثافة والدهون الثلاثية أثناء صوم رمضان.

وقال الاتحاد الدولى للسكر، إنه تم الإبلاغ عن انخفاض فى هرمون التستوستيرون لدى الرجال، كما يمكن أن تحدث تغيرات في بكتيريا الأمعاء، وتغيرات وراثية أثناء الصيام خلال شهر رمضان.


المصدر: اليوم السابع