Ramadan Campaign

تعرف على فوائد الأفوكادو لعلاج مرضى للنقرس


يعد إجراء تغييرات إيجابية في نمط الحياة مثل الالتزام بنظام غذائي صحي، أمرًا أساسيًا في إدارة النقرس، يمكن أن يتضمن القيام بذلك إضافة الأفوكادو إلى نظامك الغذائى.

ووفقا لموقع " healthline "يمكن أن تساعد الفوائد الصحية العديدة للأفوكادو في منع نوبات النقرس وتعزيز صحتك العامة.

هل يجب أن تأكل الأفوكادو إذا كنت تعاني من النقرس؟


النقرس هو حالة التهاب مفاصل تسبب ألمًا وتورمًا وتيبسًا في المفصل، يحدث عادةً في مفصل واحد في كل مرة وغالبًا ما يؤثر على إصبع قدمك الكبير، على الرغم من أنه يمكن أن يحدث أيضًا في معصميك وركبتيك وكاحليك.

يمكن أن يحدث النقرس بسبب المستويات العالية من حمض اليوريك في مجرى الدم، والمعروف باسم فرط حمض يوريك الدم.وينتج جسمك حمض اليوريك عندما يكسر البيورينات (مركبات كيميائية). وينتج هذه المواد بشكل طبيعي ولكنه يحصل عليها أيضًا من أطعمة معينة.يمكن أن يؤدي تراكم بلورات حمض اليوريك في المفاصل والسوائل والأنسجة إلى الإصابة بالنقرس.

ويتضمن علاج النقرس اتخاذ إجراءات لخفض مستويات حمض البوليك في مجرى الدم، مما قد يمنع حدوث نوبات الاحتدام، ويمكن أن يساعد اتباع نظام غذائي يتضمن الكثير من الأطعمة منخفضة البيورين في السيطرة على النقرس.

وجدت دراسة أجريت عام 2017 أن الرجال الذين يتبعون نظامًا غذائيًا غنيًا بالفواكه والخضراوات والبقوليات ومنتجات الألبان قليلة الدسم والحبوب الكاملة يقللون من خطر الإصابة بالنقرس، كما ساهم الحد من استهلاك الأطعمة مثل اللحوم الحمراء والأطعمة المقلية والحبوب المكررة والحلويات في تقليل مخاطر الإصابة بالنقرس.

ويعتبر الأفوكادو إضافة مفيدة لأي نظام غذائي صحي ، بما في ذلك النظام الذي يمكن أن يساعد في إدارة النقرس.



ما هي الفوائد الصحية المحتملة للأفوكادو؟


يقدم الأفوكادو مجموعة متنوعة من الفوائد الغذائية التي يمكن أن تساعد في تحسين أعراض النقرس ، بالإضافة إلى إفادة صحتك العامة، إنها أطعمة منخفضة الكربوهيدرات وتحتوي على الكثير من العناصر الغذائية ، بما في ذلك البوتاسيوم والألياف والدهون الأحادية غير المشبعة.

تعزز المستويات العالية من الألياف الغذائية والدهون الأحادية غير المشبعة صحة القلب والأوعية الدموية عن طريق تحسين مستويات الكوليسترول في الدم، وذلك عن طريق زيادة مستويات الكوليسترول HDL (الجيد) مع خفض مستويات الكوليسترول الضار (LDL) كما يدعم البوتاسيوم صحة القلب عن طريق تنظيم ضغط الدم.

يحتوي الأفوكادو أيضًا على نسبة عالية من كاروتينويد يسمى اللوتين، والذي يدعم صحة العين والوظيفة العقلية.

والأهم بالنسبة لمن يعانون من النقرس ، أن الأفوكادو غني بمضادات الأكسدة،كما أنها تحتوي على فيتامين هـ ، الذي يلعب دورًا في العمليات المضادة للالتهابات ،هذه الخصائص تعني أن الفاكهة يمكن أن تساعد في إدارة النقرس.

المصدر: Healthline